نورا العايق: جريمتي أنني جميلة وأريد أن أفرح بشبابي


أكدت الفنانة السورية نورا العايق أنها عندما تنشر صورها عبر حسابها الخاص على " فيسبوك " فهذا يعني انه ليس  لديها أي مشكلة مع هذه الصور و قالت نورا في تعليق نشرته على صفحتها  الخاصة على فيسبوك رداً على الصفحات الفنية التي تعيد نشر صورها عبر مواقع  التواصل والتي يقوم الجمهور بإدراج تعليقات مسيئة على هذه الصور: "انا لما  بنزل اي صورة الي ع حسابي اللي فيه اهلي وعيلتي وجيراني و رفقاتي وكل الناس  اللي بعرفهون بحياتي ، معناها انا ما عندي اي مشكلة مع هي الصورة ".


وتمنت نورا على أصدقائها ألا يدعوها لمشاهدة التعليقات على الصفحات الفنية  وأضافت : "لهيك بتمنى لما اي صفحة بتنزلي صورة ما حدا يعملي كومنت مشان  روح شوف التعليقات واللايكات لأنو و بكل امانة و صدق انا ما عندي اي فضول  لشوف اي شي من هالنوع . ومنزلة صورتي لانو عاجبتني الي ولانو طبيعي اعمل  ذكريات و افرح بشبابي "

وأكدت نورا أنها تعتبر نفسها شخصاً ناجحاً و قالت : "و انا نورا العايق  -شخصيا- بعتبر حالي شخص ناجح و عندي رضا كبير عن نفسي ما بعرف اكتبوا  بالكلام و لا يمكن اني ضيع وقتي و روح شوف تعليقات الناس ع صورتي لانو  ببساطة رأيهون فيني ما رح يغير فيني شي ولا رح يغير فكري ولا رح يغير تيابي  ، و اهميتي لا يمكن تجي من شخص ضعيف ما بيحس بأهميتو بالحياة الا من خلال  السب عالناس ".

ووجهت نور نقداً لاذعاً للصفحات الفنية عبر مواقع التواصل و القائمين  عليها و قالت: "بالنسبة للصفحات اللي بينزلو هالصور عن قصد طمعاً باللايكات  و الكومنتات بدون اي غيرة او حرص بحب ذكركون انو نحنا ما عنا قنوات  تلفزيونية توعي الناس و تفتح عقولها انتو مهمتكون تقوموا بهالشي بس واضح  انو العمر العقلي للي مسؤولين عن هالصفحات اللي فيها مئات الآلاف لا يتجاوز  13 سنة وهاد العمر للي مو منتبه هو العمر التقريبي للبلوغ عند الذكر و  الأنثى لهيك بتكون مشاعرهون الجنسية هايجة . .. بختام هالتنويه رح قول شي  مهم و منطقي : انا لو كنت بشعة ما كان حدا اهتم لهدرجة ، انا جريمتي جمالي "  .

وكانت الصورة التي نشرتها نورا على صفحتها وظهرت فيها بملابس قصيرة قد  نقلتها عدة صفحات فنية واختلفت التعليقات ما بين القائل ان هذه حرية شخصية و  بين معترض ومسيء للفنانة السورية .